وكيل سيرينو يفجر مفاجأة حول انتقاله للأهلي.. وعائق وحيد يمنع إتمام الصفقة

مشاركة المقال


أكد إديسون جواو، وكيل أعمال الأوروجواني جاستون سيرينو صانع ألعاب فريق صن داونز الجنوب إفريقي، أن الأهلي لم يرسل أي عروض رسمية حتى الآن للتعاقد مع اللاعب، خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

وقال جواو، بأن سيرينو لا يُمانع مطلقًا في إرتداء القميص الأحمر خلال الموسم المقبل، خاصة أنه يرتبط بعلاقة قوية مع المدرب الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني الذي انتقل لتدريب النادي الأهلي خلال الفترة الماضية.

وأوضح الوكيل، بأن سيرينو ينتظر عرض الأهلي الرسمي من أجل التعاقد معه، بعدما حصل على وعد من موسيماني بإصطحابه إلى القاهرة، في الصيف الجاري.

وأوضح جواو، بأن بطولة دوري أبطال إفريقيا في النسخة المقبلة ستنطلق خلال شهر نوفمبر المقبل، وفي حالة قيده ومشاركته فأن فكرة ضمه قد تتأجل تمامًا، وهو ما يخشاه اللاعب، الأمر الذي يعطل إبرام الصفقة تمامًا، في ظل رغبة موسيماني في الاستعانة به مع الأهلي في البطولة القارية.

وكشف، بأن مفاوضات الأهلي كانت قبل فترة طويلة، ومجرد استفسار فقط، مشيرًا إلى أن الأحاديث حاليًا عبر بعض الوكلاء فقط، مؤكدًا بأن سيرينو اتخذ قراره باللعب للأهلي، في حالة وجود عرض رسمي، وهو كفيل بإقناع إدارة صن داونز بالرحيل رسميًا.

وأكد إديسون جواو، بأن كل ما يقال عن شروط صن داونز في الحصول على 3 مليون دولار غير صحيح مطلقًا، وكلها من جانب وسائل إعلام، مشيرًا إلى أنه حتى اللحظة لم يتم التقدم بأي عروض رسمية من الأهلي، ولم يتم الحديث في أي تفاصيل مالية.

وتغيرت خريطة التعاقدات الجديدة داخل النادي الأهلي، بعد التعاقد مع الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني مديرًا فنيًا للفريق الأول لكرة القدم لمدة موسمين، خلفا للسويسري رينيه فايلر، الذي فضل إنهاء تعاقده والعودة إلى بلاده.

وكان الأهلي قد تعاقد مع طاهر محمد طاهر جناح فريق المقاولون العرب، لمدة خمس سنوات مقبلة مقابل حصول ذئاب الجبل على 20 مليون جنيه ونسبة تصل إلى 10% من إعادة بيعه.
وكذلك نجح مسئولو النادي الأهلي، في استعادة صانع الألعاب الشاب أحمد عبدالقادر من سلافيا براج التشيكي، والذي سيتم قيده ضمن صفوف فريق الشباب بالقلعة الحمراء، حيث أنه من مواليد 1999، وسيتم تصعيده للفريق الأول في الموسم القادم.