أهلي أونلاين

هل أهدر الأهلي الدوري بعد كبوة التعادل أمام البنك الأهلي؟.. تعرف على تفاصيل اللائحة

فريق الاهلي
فريق الاهلي

هل ضاع الدوري؟ سؤال فرض نفسه على جماهير النادي الأهلي بعد صدمة تعادل الفريق الأول لكرة القدم مع البنك الأهلي 1-1 ضمن مؤجلات موسم 2020-2021 وفقدانه نقطتين غاليتين بات معها في حال فوزه في باقي المؤجلات متساويا مع الزمالك في عدد النقاط قبل 6 جولات رسمية من نهاية الموسم .



وتجيب سجلات التاريخ عن التساؤل الجماهيري الأهلاوي في ظل امتلاك الشياطين الحمر رحلة كروية مثيرة كان الدرع فيها بعيد المنال قبل أن تحسمه روح الفانلة الحمراء في اللحظات الأخيرة.



وتمثل فترة التسعينيات " فترة ذهبية " لحصد الألقاب الصعبة والدرامية، ففي موسم 1996-1997 كان الأهلي متأخرا مع بداية الدور الثاني بأكثر من جولة عن الزمالك بـ 13 نقطة كاملة ولكنه نجح في تدارك الفارق تحت قيادة الألماني راينر هولمان وأنهى الموسم متصدرا وحقق فوزا تاريخيا على الزمالك 3-1 في الدور الثاني
.



وفي موسم 1995-1996 وأمام فريق الأحلام الزملكاوي كما أطلق عليه تراجع الأهلي إلى الوصافة بفارق 6 نقاط عن الزمالك قبل جولات قليلة من نهاية الموسم ولكنه نجح في الفوز بباقي المباريات ونجح في حصد الدرع بفارق 4 نقاط عن الزمالك وحقق فوزا كبيرا على الأبيض بهدفين دون رد في لقاء الانسحاب الشهير .



وفي موسم 2018-2019 فاز الأهلي بأصعب دوري في التاريخ تحت قيادة الأوروجوياني مارتن لاسارتي المدير الفني حيث تأخر بأكثر من 20 نقطة عن الزمالك وبيراميدز ونجح عبر المؤجلات ثم الفوز في باقي المباريات من حصد أغلى درع وبفارق 8 نقاط عن الزمالك.



ولا أحد ينسى موسم 2010-2011 والذي شهد فقدان القمة بفارق 6 نقاط عن الزمالك وجاء مانويل جوزية في منتصف الموسم لقيادة الفريق ونجح في حصد الدرع بفارق 5 نقاط كاملة عن الزمالك
.



وتبقى المباريات المقبلة للاهلي " مباريات كئوس " لا بديل فيها عن الفوز تحت قيادة مديره الفني بيتسو موسيماني لاكمال الموسم التاريخي الذي شهد الفوز بدوري أبطال إفريقيا والسوبر الإفريقي وبرونزية كأس العالم للأندية للمرة الثانية في تاريخ النادي .

إقرأ أيضا..

محمد الشناوي .. ملك الأرقام القياسية في الكرة المصرية 

تفاصيل الاتفاق السري بين الأهلي ومحمد الشناوي

خاص .. موسيماني يفجر مفاجأة للخطيب بعد إتمام صفقة جناح سيمبا