أهلي أونلاين

ما بين الشو الإعلامي واستعطاف الجماهير. . 3 مواقف زملكاوية أشعلت الفتنة في الكرة المصرية

نادي الزمالك
نادي الزمالك

اشتعلت الأمور في الساعات القليلة الأخيرة بين مجلسي إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب والزمالك برئاسة المستشار حسين لبيب، وسط بيانات موجهة من الطرفين.

وفاجئ مجلس إدارة نادي الزمالك الجميع أمس ببيان غير متوقع، أصدر خلاله 6 قرارات بعد اجتماع مجلس إدارة النادي برئاسة حسين لبيب إثر الأحدات التي شهدتها الرياضة المصرية وحالة التراشق المتبادلة مع مجلس إدارة النادي الأهلي.

وفي رد سريع من قناة النادي الأهلي بالاتفاق مع شركة بريزنتيشن المسؤولة عن إدارتها، وبالاتفاق مع مقدمي البرامج، أكدت على عدم الانجراف وراء البيان الأبيض.

كما شددت الشركة على عدم ذكر أي أندية أو أسماء بعينها داخل قناة الأهلي، من أجل العمل على وقف التعصب ونبذ الخلافات في الوقت الحالي.

الأهلي أصدر منذ عدة أيام أيضًا بيانًا يتهم فيها بعض الإعلاميين بإثارة الفتن وإشعال الأمور والتعصب بين الجماهير، موضحًا أنه سيتخذ كافة الإجراءات ضدهم.

ونرصد 3 أزمات افتعلها مجلس الزمالك مع الأهلي بالتقرير الآتي: -

1- " التدقيق"

قرر نادي الزمالك افتعال أزمة عبر السوشيال ميديا بعد حصد القلعة الحمراء للنجمة العاشرة، حيث تقدم نادي الزمالك بتهنئة إلى بطل إفريقيا، عبر صفحاته الرسمية، على منصات التواصل الاجتماعي، ونشر نادي الزمالك البيان عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، مقدما التهنئة لمحمود الخطيب، رئيس الأهلي، وأعضاء مجلس الإدارة والجهاز الفني واللاعبين.

من جهته، أعلن نادي الزمالك سحب التهنئة التي قدمها إلى الأهلي، بداعي السخرية منها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكتب الزمالك في بيانه: " أعلنت اللجنة المكلفة بإدارة نادي الزمالك برئاسة الكابتن حسين لبيب سحبها للتهنئة المقدمة للنادي الأهلي" .

وأضاف: " وتعتبر اللجنة ان التهنئة كأنها لم تكن، اعتراضا على عدم مهنية صفحات الأهلي الرسمية في تناول خبر التهنئة، وبدلا من الهدف الأسمى وهو نشر الروح الرياضية ونبذ التعصب، قوبلت بكل أسف من الطرف الآخر بالسخرية والتهكم وعلى الصفحات الرسمية" .

2- " الشو الإعلامي واستعطاف الجماهير"

كان من الممكن أن يقرر مجلس الزمالك الصمت بعد بيان النادي الأهلي الآخير، ولكن يبدو أن المجلس الأبيض قد قرر البحث عن الاستعراض الإعلامي، وقرر خروج البيان بهذا الشكل وبهذه الصيغة وكأنها معركة حربية، تسببت في حالة من الجدل والانقسام والتراشق بين الجماهير عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

3- " العمل على زيادة الخلافات"

رغم اختيار وزارة الرياضة لمجلس حسين لبيب وذلك من أجل تحسين العلاقة مع النادي الأهلي وجماهيره، ولكن يبدو أن الفترة المقبلة سوف تشهد المزيد من الخلافات والانقسامات والتوتر في العلاقة بين جماهير القطبين بالتزامن مع المنافسة المشتعلة بين القطبين هذا الموسم على لقب الدوري الممتاز.

ٱقرأ أيصا...

«عاد في الصورة من جديد».. مهاجم الأحلام في الأهلي يغازل الخطيب وموسيماني 

جاكسون موليكا .. 7 معلومات عن صاروخ الكونغو المطلوب في الأهلي 

غياب 9 لاعبين عن مران الأهلي استعدادا لمواجهة وادي دجلة 

"كاف" يفاجئ محمد مجدي أفشة 

«بسبب أولمبياد طوكيو».. مصدر يكشف حقيقة تراجع الأهلي عن ضم كريم فؤاد