أغرب الصفقات.. ليبرو المنصورة الموهوب الذي غادر الاهلي بأخطر إصابة رياضية

مشاركة المقال

لاعبون كُثر مروا على النادي الأهلي، ولا يتذكرهم أحد، بعضهم كانوا صفقات " فاشلة" وآخرين وقف التوفيق أمامهم، سواء باصابات أو ظروف حالة الفريق، وآخرين لم يحصلوا على الفرصة.

وفي بداية الألفية الجديدة، تعاقدت إدارة الأهلي مع عدد كبير من اللاعبين، بعضهم لم يتحمل الضغط الجماهيري والعصبي بالرغم من تالقهم مع حتى أن هناك تصريحًا شهيرًا لمانويل جوزيه سطورة مدربي الأهلي، أن فانلة الاهلي ثقيلة وصعب على اي لاعب تحملها. في السطور التالية.

نسرد حكاية لاعب موهوب غادر الاهلي في ظروف غامضة:

في موسم 2000 - 2001 ، تعاقد الاهلي مع مدافع موهوب، أشاد الجميع بقدراته، كان يمتاز بالهدوء والسرعة بجانب اتقانه لضربات الرأس، أنه عبد الله الديب، ليبرو المنصورة، الذى تعاقد معه الأهلى وقتها من جولدى دون أن ينضم لناديه الجديد.

في هذه السنوات كان الليبرو هو أحد أهم اللاعبين في التشكيلة الشهيرة 3 - 5 - 2 ، التي اعتمدت عليها اندية مصر لسنوات، حتى تغيرت في 2009، وكان حرس الحدود بقيادة مدربه طارق العشري هو اول من طبقها.

إقرأ أيضا.. RAMADAN 2020..الأهلي اليوم في الصحف المصرية والعالمية

وكان عبد الله الديب، ليبرو بصفات وقدرات كبيرة، ولكنه كان يعانى من ضمور فى العضلات مما تسبب فى اعتزاله مبكرا واتجاه للعمل فى أكاديمية الأهلي، لتنتهي رحلته مع الاهلي سريعا، وقليل من الجمهور الأحمر أن يتذكر قصته.