أهلى أونلاين يكشف تطورات ملف تجديد عقد رينيه فايلر مع الأهلى

مشاركة المقال

 

علم "أهلى أونلاين"، أن السويسرى رينيه فايلر المدير الفنى للفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى، عقد اجتماعًا قبل أيام مع محمود الخطيب رئيس النادى، بحضور سيد عبدالحفيظ مدير الكرة، للاتفاق على تجديد عقده مع النادى لمدة موسمين.

ورحب رينيه فايلر بالبقاء مع الأهلى، وتجديد العقد، لكنه طلب تأجيل حسم الملف نهائيا لحين عبور الأزمة الحالية، وإيقاف النشاط الكروى بسبب تفشى فيروس كورونا، خاصة فى ظل عدم وضوح الرؤية حاليا بشأن إمكانية عودة مسابقة الدورى المصرى.

الخطيب وافق على تأجيل مناقشة فايلر فى أمر تجديد العقد خلال الوقت الراهن، خاصة أنه إذا استمر تلك الأزمة فأن النادى قد يضطر لعدم رفع الراتب الشهرى للجهاز الفنى كاملًا، وأن يكون العقد السنوى بنفس قيمة العقد القديم.

وكان الاتفاق السابق مع إدارة الأهلى يمنح فايلر وجهازه المعاون، حق الزيادة فى الراتب السنوى بنسبة 10%، بما يعنى وصول راتب الجهاز  كاملا إلى 200 ألف دولار شهريًا بدلا من 185 ألف دولار إجمالى الراتب الحالى.

لذلك، اتفق الطرفان على جلسة آخرى قريبًا، لكن خلال الاجتماع تمت مناقشة بعض الملفات الهامة، على رأسها ملف المعارين، وتم الاستقرار على عودة محمد شريف وأكرم توفيق بشكل رسمى بداية من الموسم المقبل.

وتم إرجاء ملف إعادة الناشئ محمد عبدالمنعم المعار لصفوف سموحة، برغم إعجاب فايلر بقدراته الفنية والبدنية، بعدما تدرب فى فترة سابقة مع الفريق الأحمر، لكن الاتجاه يسير نحو ضم مدافع جديد وظهير أيمن فى الموسم الجديد.

كما قرر فايلر أيضا، استمرار متابعة باقى المعارين، بعد عودة مسابقة الدورى العام، خاصة أن هناك بعض الأسماء لازالت محل مناقشة بين أعضاء الجهاز الفنى.

وقدم المدرب السويسرى أيضا مقترحا بتدعيم الجهاز الطبى بالإضافة لضم أحد المدربين الجدد من خارج مصر، سيتم الاتفاق عليه فى وقت لاحق، بين فايلر وإدارة الكرة بالنادى الأهلى، والتى أكدت له حرصها على دعمه ومساندته بقوة.

وينتظر فايلر وضوح الرؤية بشأن عودة النشاط الكروى، خاصة أنه يريد الاستقرار فى القاهرة بناء على رغبته عائلته، التى كانت تأتى إلى القاهرة من وقت لآخر، حيث يقيم المدرب فى أحد فنادق القاهرة.