بالتفاصيل .. أزمات مثيرة تلاحق كارتيرون مع التعاون السعودي

مشاركة المقال

يترقب الشارع الرياضي السعودي لحظة وصول الفرنسي باتريس كارتيرون لاستلام مهمة تدريب فريق التعاون بعد رحيله المفاجئ عن الزمالك المصري.

وأنهى الفرنسي كارتيرون علاقته بالزمالك بعد مسبرة طيبة حقق خلالها بطولتي السوبر الأفريقي والمصري على حساب الترجي والأهلي ليثير الجدل بين الجماهير المتابعة للرياضة المصرية.

وأكدت عددا من التقارير الصحفية المصرية وفقا لمصادرها الخاصة على أن وجهة كارتيرون المقبلة هي العودة إلى الدوري السعودي للمحترفين لتدريب التعاون وذلك بعد أقاويل أفادت على تدريبه لأحد الأندية الإماراتية أو الصينية.

عودة كارتيرون إلى الدوري السعودي مرة آخرى لتدريب التعاون مغامرة قد تنجح وقد تفشل وفيما يلي نستعرض  4 ملفات هامة على طاولة الرجل الفرنسي بعد تدريب السُكري.

1- دوري أبطال آسيا:

أول مهمة يستعد كارتيرون لخوضها مع التعاون هي بطولة دوري أبطال آسيا فعلى رغم تصدر السُكري ترتيب مجوعته إلا ان مشواره محفوف بالمخاطر بعد الخسارة الأخيرة التي تلقاها أمام بيروزي الإيراني اربكت حساباته وعقدت أموره قبل نهاية دور المجموعات بجولتين.

2- الدوري السعودي:

بكل تأكيد يعلم كارتيرون ان المنافسة في الدوري السعودي للمحترفين مختلفة عن المصري نظرا لاقتراب المستويات بين الأندية المشاركة بسبب زيادة عدد الأجانب الذي ساهم في رفع حدة الصراع.

3- الميركاتو الصيفي:

ملف آخر هام يستعد كارتيرون لاستلامه فور تواجده على رأس الجهاز الفني في التعاون السعودي حيث يأمل الدخول بقوة في سباق الميركاتو من أجل تدعيم الصفوف بجلب صفقات نارية لاعادة  فخر القصيم إلى منصات التتويج الذي تواجد لأول مرة اثناء استلام جائزة كأس خادم الحرمين الشريفين.

4- تحسين الصورة:

يستهدف كارتيرون تحسين صورته أمام الجميع في الدوري السعودي بعد تجربة مخيبة للأمال خاضها عندما كان مدربا للنصر ففي تلك الفترة عاش فترة صعبة لعب 11 مباراة فقط فاز في 5 وتعادل في 2 وخسر في 4.

اقرأ ايضا: إنفراجة .. ريال مدريد يعلن عودة جاريث بيل إلى الدوري الإنجليزي