لأول مرة: وائل جمعة يكشف طلب حسن شحاتة برحيله عن الأهلى.. وواقعة 2006 الشهيرة

مشاركة المقال

تحدث وائل جمعة صخرة دفاع النادي الأهلي السابق، عن كواليسلعبه لمنتخب ومصر وبعض المواقف التي مرت في حياته الكروية.

وحكى جمعة في تصريحات عبر أثير "بي إن سبورت"، تفاصيل الواقعة الشهيرة بين أحمد حسام ميدو لاعب الزمالك السابق وحسن شحاتة مدرب الفراعنة السابق.

وكانت الواقعة حدثت في مباراة مصر والسنغال في نصف نهائي بطولة كأس أمم إفريقيا 2006، التي أقيمت على أرض مصر، وحينها طالب حسن شحاتة ميدو بالتبديل، وحدث اشتباكًا لفظيًا بين اللاعب والمدرب بسبب اعتراض ميدو على التغيير.

وقال وائل جمعة في تصريحات تلفزيونية عبر أثير قناة "بي إن سبورتس": "موقف ميدو مع حسن شحاتة كان من المواقف الغريبة، ميدو أحد نجوم المنتخب، وكانت رؤية حسن شحاتة أن عمرو زكي احتياطي، وكانت النتيجة 1/1 واستبدل ميدو بعمرو زكي ونزل وأحرز الهدف". 

وواصل: "ميدو من حماسه ورغبته في مساعدة الفريق طلب منه أن ينتظر، خاصة أنه كل مباراة كان يتم تبديله فشعر أنها مقصودة من حسن شحاتة".

وأردف: "كان من المواقف الصعبة التي مرت علينا، ولكن الكبار كانوا يتدخلون في المنتخب لحل أي أزمة، وميدو اعتذر لحسن شحاته، واستمر معنا ولكن لم يشارك في المباراة النهائية".

وأكمل: "حصلت على أفضل مدافع في 2006، وقلت بذلك إنني ضمنت مكاني في المنتخب، ولكن حدثت بعض الأمور بيني وبين جوزيه فكنت أجلس احتياطيًا".

واضاف: "حسن شحاتة في هذا الوقت تحدث معي، وقال لي من الضروري أن تلعب أساسي حتى تشارك مع المنتخب، وإلا فارحل عن الأهلي حتى لو على سبيل الإعارة".

وزاد: "المهم هو المشاركة حتى تضمن مكانك في المنتخب بغض النظر عن أنك أفضل مدافع في إفريقيا، الأهم أن تكون أساسيًا مع ناديك، وهذا دليل على تواصله مع اللاعبين جميعهم".

وعن مانويل جوزيه مدرب الأهلي السابق، قال: "جوزيه قال أمام الصفاقسي بين الشوطين العبوا 45 دقيقة للتاريخ، لو انتصرتم هذا المطلوب، ولو خسرتم يظل الناس يتذكرونكم إلى الأبد".

واختتم: "لن أنسى هذه المقولة ستظل عالقة في ذهني".