آخر أخبار الرياضة العالمية الثلاثاء 21 أبريل 2020 أيام كورونا

مشاركة المقال

نستعرض في التقرير التالي، آخر أخبار الرياضة العالمية اليوم، الثلاثاء21 أبريل 2020، في أيام كورونا توقف النشاط الرياضي بسبب انتشار فيروس "كورونا" المستجد، والذي تسبب في تعليق جميع المسابقات على مستوي العالم.

آخر أخبار الرياضة العالمية اليوم الثلاثاء 2020 أيام كورونا، شهدت العديد من الأحداث أهمها:-

ديكوفيتش يرفض لقاح كورونا 
رفض نوفاك ديوكوفيتش، نجم التنس الصربي المصنف الأول عالميًا، أي اقتراح محتمل لتناوله لقاح فيروس كورونا لعودة النشاط الرياضي والسفر للمشاركة في البطولات من جديد، مؤكدًا أنه لن يجبره أحد على تناول مصل أو لقاح ضد كوفيد-19 خاصة أنه ضد فكرة اللقاحات.
وأكد ديوكوفيتش، أنه من الطبيعي أن الموسم لن يعود إلا بعد اطمئنان الجميع بنسبة 100% أنه لن تكون هناك أي خطورة على عودة الجماهير مرة أخرى إلى ملاعب التنس. 
ويقضي ديكوفيتش فترة الحجر الصحي التزاما بالمعايير التي فرضتها منظمة الصحة العالمية بعد توقف النشاط الرياضي في العالم أجمع وليس في التنس فقط في إسبانيا التي تشهد عدد كبير من الإصابات والوفيات بفيروس كورونا المستجد، أو كوفيد-19 كما أطلقت عليه منظمة الصحة العالمية.

اقرأ أيضًا.. نشرة أخبار النادي الأهلي اليوم الثلاثاء 2020 وأسرار داخل القلعة الحمراء تحديث لحظي

رونالدو يثير الجدل من جديد ويضرب بقواعد السلامة عرض الحائط 
وأخبار كرة القدم العالمية، ونجومها المشاهير، تتوقف في محطة البرتغال مع نجم كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو، حيث عاد من جديد لاثارة الجدل لاختراقه قواعد الحجر الصحي من جديد حيث ظهر في حفل عائلي لابن اخته للاحتفال بعيد ميلاده في ظل تواجد عدد كبير من الأشخاص في المنزل، حيث ضرب بقواعد السلامة الصحية عرض الحائط.
وكان النجم البرتغالي قد أثار الجدل سابقًا بعد تواجده في ملعب نادي "ناسيونال ماديرا" البرتغالي، لاجراء التدريبات الخاصة به مع عدد من الأشخاص للحفاظ على لياقته البدنية مما تسبب في هجوم كبير من البرتغاليين عليه لكسر قواعد السلامة الصحية وتسبب في حرج كبير للمسئولين عن البلدية والملعب في ظل السماح لرونالدو بالتدريب والاختلاط مع أشخاص آخرين مما قد يؤدي إلى انتشار فيروس كورونا المستجد.

اقرأ أيضًا.. 10 تصريحات مثيرة لـ"طاهر أبوزيد"| محاولات إفشال مجلس طاهر.. وظلم فتحي والسعيد.. وغضب صالح سليم من مجلس الأهلي    


ريال مدريد يبتعد عن قلعته الحصينة مجبرًا 

أكدت بعض التقارير الاعلامية الإسبانية أن عملاق كرة القدم الإسباني ريال مدريد قد يضطر إلى التخلي علن قلعته الحصينة وملعبه التاريخي "سانتياغو برنابيو" بسبب أعمال الترميم في الملعب التاريخي للعملاق الإسباني ونادي القرن في أوربا في حال عودة المباريات مرة أخرة واعادة النشاط الرياضي.

ولايستطيع ريال مدريد لعب 6 مباريات المتبقية له على ملعبه الخاص من عمر المسابقة على ستاده التاريخي وسيفكر في اللجوء إلى حل بديل خاصة أنه في الغالب ستعود المباريات دون جمهور.

ويدرس مسئولو ريال مدريد، اللجوء إلى قلعته الثانية ملعب "ألفريدو دي ستيفانو" الملعب الرئيسي لفريق ريال مدريد الثاني الكاستيا، الذي تتوافر فيه كافة المعايير التي يفرضها الاتحاد الأسباني لكرة القدم على الملاعب التي تستضيف المباريات.

ويتسع ملعب "ألفريدو دي ستيفانو" إلى نحو 6 آلاف متفرج، وسيكون مناسبًا لاستكمال ريال مدريد مبارياته المتبقية عليه في الدوري، اذا عاد النشاط الرياضي في الدوري الإسباني دون جمهور.