إكرامى: بكاء شقيقى وراء أزمتى مع ضياء السيد.. والتوريث ليس فى كرة القدم

مشاركة المقال

 

كشف شريف إكرامى حارس مرمى الأهلى، كواليس خلافه مع ضياء السيد خلال توليه قيادة فريق الشباب بالقلعة الحمراء، مؤكدًا أنه كان يستعين بخدماته لحراسة مرمى الفريق، خلال وجود شقيقه أحمد "رحمه الله".

وقال إكرامى:" ضياء السيد يستعين بخدماتي للعب في صفوف فريق الشباب ووقتها كان شقيق أحمد إكرامي - رحمه الله - هو حارس فريق الشباب".

وأضاف فى تصريحات تليفزيونية عبر قناة النهار: " شاركت فى مباراة مع شباب الأهلى، ولكن فى اللقاء الثانى لاحظت بكاء شقيقى، ثم توجهت لكابتن ضياء، وقولت له (لو أحمد شقيقي ملعبش لن أحضر للفريق مرة آخرى".

وواصل:" بعدها وافق كابتن ضياء السيد، وجدت أحمد شقيقى سعيد للغاية، وهو موقف لن أنساه فى حياتى". 

إكرامي: شعرت بعدم تقدير إدارة الأهلى.. والجمهور رحب بقرار رحيلى

وتطريق إكرامي في حديثه إلى نجله ياسين، مشددًا: "ياسين لا يحب كرة القدم ولكنه يتابعها لأنه يجدني سعيد وهو يلعب في مركز حراسة المرمى، وإذا لم يستمر في كرة القدم، اعتقد أنه سيلعب كرة سلة".

وأتم: "التوريث في كرة القدم غير صحيح، ربما يتم المساعدة في بداية اللعب ولكن بعد ذلك وخلال اللعب في الفريق الأول لن يتم مجاملتك نهائيًا، فنحن ليس في شركة حتى يكون اللعب بالمجاملات والتوريث".
 

 

أقرأ أيضًا:

 

إكرامي: توقعت رحيل مارتن يول سريعا.. وهذه تفاصيل انتقالي لفينورد

إكرامي: هناك من ارتدى شارة الأهلي وهو لا يصلح.. وفايلر فوجئ برحيلى

مفاجأة.. فايلر يطلب عودة لاعب جديد من الاعارة