شادى رضوان.. "فيرارى" الأهلى الذى يحلم بالسير على خطى محمد صلاح

مشاركة المقال

 

ينتظر جمهور الأهلاوية بفارغ الصبر، تصعيد شادى رضوان الملقب بـ"فيرارى" لاعب فريق الشباب بالنادى الأهلى، وأحد أفضل المواهب الكروية على مستوى العالم، والذى يعتبر من اللاعبين البارزين فى قطاع الناشئين بالقلعة الحمراء.

وكان شادى رضوان قد بزغ كثيرًا فى فرق الناشئين بالأهلى، ويعتبر من أبرز المواهب، لما يتميز به من سرعة ومهارة داخل المستطيل الأخضر، كما تم اختياره من أفضل 60 موهبة على مستوى العالم.

صاحب الـ19 عامًا، كان قد تلقى عدة عروض خلال الصيف الماضى، وكان أبرزها عرض رسمى من جانب العين الإماراتى، لكن إدارة النادى رفضت التفريط فيه، واعتبرت اللاعب بمثابة "كنز جديد" يسير على درب رمضان صبحى وناصر ماهر وكريم وليد "نيدفيد"، من أجل تدعيم الفريق الأول.

أحمد سراج مدرب شادى رضوان فى الناشئين، أكد أنه يتوقع احتراف اللاعب فى أوروبا، متمنيًا الإبقاء عليه لخدمة النادى الأهلى، فى السنوات المقبلة، مشيرًا إلى أنه أحد الخامات الواعدة.

بداية "فيرارى" كانت فى أكاديمية الأهلى، وانفجرت موهبته هناك، بعدما تم اختياره ليكون ضمن منتخب أكاديميات القلعة الحمراء لتكوين فريق 2001، ليتألق بشكل ملفت للنظر، وتم اختياره ليكون ضمن قطاع الناشئين.

واعترف ناشئ الأهلى بفضل مدربهمحمد شرف الذى ساعده كثيرًا على التألق، مؤكدًا أنه كان وضع له برنامج تدريبى فى الجيم، كما قام بإعطاء نصائح عديدة، ساعدته فى التألق لاحقًا مع فريق الناشئين والشباب.

ويحلم شادى رضوان بالانتقال إلى أوروبا، بعدما تلقى عدة عروض من جانب وكلاء اللاعبين للخضوع لفترات معايشة، لكنه أكد أنه لن يتعجل تلك الخطوة، حيث يسعى لاكتساب خبرات عديدة قبل الإقدام على الاحتراف الخارجى، مشيرًا إلى أنه يريد السير على درب محمد صلاح.