أهلي أونلاين

مدرب الاتحاد المنستيري يكشف سبب تراجعه للدفاع أمام الأهلي لهذا السبب وعن أفضل لاعب

علي معلول لاعب النادي الأهلي
علي معلول لاعب النادي الأهلي

تحدث الصربي داركو نوفيتش المدير الفني لفريق الاتحاد المنستيري التونسي، عن مواجهة الأهلي المقبلة في إياب دور الـ32 من بطولة دوري أبطال إفريقيا.

وقال نوفيتش في تصريحات تلفزيونية :" في البداية عندما رأيت تشكيلة الأهلي في مباراة الذهاب لم أتفاجأ كثيرا لأنني توقعت مشاركة بعض اللاعبين في التشكيلة مثل عمرو السولية وأليو ديانج في وسط الملعب وعلي معلول وأحمد عبد القادر".

وأضاف مدرب الاتحاد المنستيري، كان لدي تساؤلات حول ثنائي خط الدفاع وأيضا كنت أعرف أن هناك بعض الصفقات الجديدة ستشارك مثل برونو سافيو خلف المهاجمين لكن لم أكن أعرف شادي حسين في الهجوم أو اللاعب في الجانب الأيمن كثيرا .

وأكمل نوفيتش،هذا هو الأهلي وكنت أعرف أن مدربه سيلعب بضغط كبير علينا ومنافستنا ولم أكن متفاجأ وحاولت التحكم في سيراللقاء

وأردف:"بالطبع أحترم الأهلي وأعرفهم جيدا ولعبت ضدهم منذ عدة أشهر وأعرف كيفية مواجهتهم وكيف يلعبون كفريق واحد وكمهارات فردية وانه يجب أن نعطل مفاتيح لعبهم وغلق المساحات أمامهم لإيقاف خطورتهم في اللقاء ولم أنتبه كثيرا للانتقادات بعد المباراة لأنني أعرف لاعبيني جيدا وماذا يمكنهم فعله وبالطبع لم نلعب بالشكل المناسب في الذهاب لكن نحن نلعب أمام الأهلي وهناك العديد من الإمكانيات عندهم ويجب أن نتراجع للوراء لكن أيضا لم نعطيهم الفرص الكثيرة للتسجيل وسوف نرى في القاهرة ماذا سيحدث".

وأكمل:" إذا كان علي اختيار لاعب مميز من الأهلي في مباراة الذهاب فسيكون عمرو السولية فهو يلعب بطريقة تكتيكية عالية وأداء مميز ولا يمكن أن أختار لاعب آخر فهو يتحكم في كل شيء في الملعب وكل شيء يبدأ من عنده .. بعد المباراة لم يكن من السهل الحديث مع اللاعبين بسبب الخسارة والمزاج السيء والحزن".

وأضاف مدرب الاتحاد المنستيري، يجب أن تتحدث وقت الحزن ونتكاتف ونتحدث للعودة مرة آخرى لكن يجب أن نرفع رؤؤسنا ونستعد جيدا لمباراة الإياب بعد أيام في القاهرة ونعرف كيف سنبدأ اللقاء ونحلل ما حدث في المباراة الأولى.

وأكمل نوفيتش، في هذه اللحظة لن أتحدث عن مستوى مدرب الأهلي فهو مدرب مميز وصاحب خبرة كبيرة وأنا أحترمه وأنا أحاول أن أطبق طريقة الضغك المكثف في فريق المنستير مثلما يفعل الأهلي والاستحواذ على الكرة.

وأتم، النتيجة لم تكن جيدة بالخسارة في ملعبنا لكن هذه هي كرة القدم وأحيانا تعطيك السعادة وأحيانا الحزن لكن يجب أن نستعيد الثقة ونعرف كيف نلعب في الإياب وأن نعادل النتيجة.



موضوعات متعلقة